أعرب عن “قلقه البالغ” لتطورات الأوضاع في الخرطوم …الاتحاد العام للصحفيين العرب يتضامن مع موقف اتحاد الصحفيين السودانيين

بغداد/ الزوراء:
أعرب الاتحاد العام للصحفيين العرب عن “قلقله البالغ” إزاء تطورات الأوضاع في السودان، مؤكدا تضامنه مع موقف اتحاد الصحفيين السودانيين الرافض لأي تدخل في عمله من أية جهة كانت، فيما شدد على ضرورة حق الصحفيين الأصيل في اختيار وتكوين اتحاداتهم وكياناتهم النقابية والمهنية التي تمثلهم بعيدا عن أي تدخل حكومي.
وقال رئيس الاتحاد، مؤيد اللامي، في بيان تلقت “الزوراء” نسخة منه: يتابع الاتحاد العام للصحفيين العرب بقلق بالغ تطورات الأوضاع في السودان، وعلى وجه الخصوص تلك المتعلقة بالنقابات والاتحادات المهنية، وعلى رأسها الاتحاد العام للصحفيين السودانيين، الذي يعد أحد أنشط الاتحادات القطرية، حيث يتولى رئاسة الفيدرالية الإفريقية للصحفيين، واتحاد صحفيي شرق إفريقيا “ الإياجا”، إضافة إلى منصب نائب رئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب، فضلا عن نشاطه الفاعل من خلال عضويته في الاتحاد الدولي للصحفيين.
وأضاف: الاتحاد العام للصحفيين العرب يعلن تضامنه التام لموقف الاتحاد العام للصحفيين السودانيين الرافض لأي تدخل في عمله من أية جهة كانت، ويعد ذلك منافياً لكل القوانين والعهود الدولية ومبادئ حقوق الإنسان، ونظم ومبادئ الاتحاد الدولي للصحفيين والمنظمات الصحفية العالمية.
وأكد الاتحاد العام للصحفيين العرب: حق الصحفيين الأصيل في اختيار وتكوين اتحاداتهم وكياناتهم النقابية والمهنية التي تمثلهم بعيدا عن أي تدخل حكومي، مشيرا الى رفضه، جملة وتفصيلا، مصادرة حق وحرية التنظيم النقابي، وحرية التنظيم الذاتي المتعارف عليه في كل القوانين المتعلقة بالمنظمات الإقليمية والدولية والوطنية للصحفيين.

About alzawraapaper

مدير الموقع